أخبار ومعارض

500 طفل يستعرضون إنجازات الإمارات بـ17 مجالاً فنياً في «موهبتي»

تتراوح أعمال 500 موهبة طفولية، يضمها معرض «موهبتي»، في إطار 17 مجالاً فنياً، بما فيها الفن التشكيلي والتركيبي والتجريدي والخط العربي والتصوير والتصميم وعروض الأداء كالغناء والتمثيل والعزف والتأليف الموسيقي وكتابة الشعر والسيناريوهات وأداء «الباليه».

ويشارك في المعرض الذي تنظمه دائرة الثقافة والسياحة بالتعاون مع دائرة التعليم والمعرفة، في منارة السعديات بأبوظبي ويستمر حتى 26 يونيو الجاري، نحو 500 طفل موهوب من مختلف الفئات العمرية في مختلف المجالات الإبداعية.

وتعبر العديد من الأعمال الفنية بالمعرض عن إنجازات مجتمعية مختلفة ومنها الوصول إلى الفضاء والمريخ، وتحمل رسومات أخرى ملامح لشخصيات بارزة عرفها التاريخ، بينما تسلط بعض الرسومات والتركيبات الفنية الضوء على قضايا بيئة بهدف الحفاظ على الاستدامة البيئية.

صقل المهارات

No Image Info

ويأتي المعرض في ختام الدورة الرابعة من برنامج موهبتي، الذي يعقد سنوياً بناءً على مبادرة أطلقها سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وبالتعاون بين دائرة التعليم والمعرفة ودائرة الثقافة والسياحة، فيما تسهم المبادرة في اكتشاف وتنمية المواهب وصقل مهارات الموهوبين في المجالات الفنية.

ويستهدف البرنامج الطلبة من الصف الأول إلى الثاني عشر بالمدارس الخاصة والحكومية في أبوظبي والعين ومنطقة الظفرة. وقد عقدت الجلسات التدريبية للبرنامج افتراضياً على مدى الدورتين الأخيرتين حفاظاً على سلامة الطلبة.

مشاركات متنوعة

مجمسات صنعت بايدي الشاب جهاد
الفنانة الهندية مع أحد أعمالها

No Image Info

«الرؤية» التقت مع مجموعة من الموهوبين المشاركين في المعرض والذين أعربوا عن سعادتهم بالفرصة التي حظوا بها من أجل أن ترى أعمالهم الإبداعية النور، وأن تصل إلى كل أفراد المجتمع.

وقالت سارة قيس السعيدي، 19 عاماً، «أشارك في المعرض بعمل أدائي يدور حول ترسيخ فكرة التسامح وتقبل الآخرين، رغم اختلافاتهم عبر التقارب الفكري، بالاستعانة بالفنون، مشيرة إلى أنها بدأت العزف منذ 10 أعوام وتأثرت بمعزوفات بيتهوفن واكتسبت العديد من الخبرات الفنية ضمن مشاركتي في برنامج «موهبتي».

موهبة مبكرة

No Image Info

وقالت جميلة عبدالله العريبي – ١٣ عاماً- المشاركة في مجال الغناء والإنشاد، «اكتشفت موهبتي منذ كنت في السادسة من عمري، وبدأت تطوير مهاراتي تدريجياً، خاصة مع التحاقي ببرنامج موهبتي منذ 3 أعوام، وسعدت بمشاركتي في عمل فني أدائي يعرض حالياً في المعرض الفني بمنارة السعديات أمام الجمهور».

من جانبها، ذكرت الطالبة ملك وليد، 10 سنوات والتي تشارك بلوحتين فنيتين، «بدأت الرسم منذ كنت في الرابعة من عمري، وعادة ما أرسم على الكانفاس باستعمال ألوان الأكريليك والفحم والرصاص، فيما تندرج نسبة كبيرة من أعمالي في مجال الفن التجريدي، وأطمح أن أصبح مصورة بالمستقبل».

فن أدائي

أما الطالبة الموهوبة في الرسم والعزف على البيانو وكتابة القصص، سارة واصف زغبر، 14 عاماً، فذكرت أنها «تعرفت إلى مبادرة «موهبتي» منذ عامين، وقدمت طلب المشاركة عبر الإنترنت، علماً أن باب المشاركة يفتح سنوياً في أغسطس ويشترط تقديم بعض الأدلة على الموهبة الإبداعية، سواء في مجال الرسم أو التصوير أو العزف وغيرها من المجالات».

No Image Info

وتشارك نورة نجم بعمل فني أدائي جماعي، وقالت «اكتسبت ضمن مشاركتي في الدورة الأخيرة من برنامج موهبتي مهارات الغناء الأوبرالي، واستعرضت مهاراتي الغنائية في أداء فني مشترك يبث كفيديو أمام زوار المعرض».

وتبدع مريم علي، 17 عاماً، في العزف على الغيتار والبيانو، وأعربت عن سعادتها بالمشاركة في برنامج ومعرض موهبتي على مدى دورتين متتاليتين، مؤكدة أن البرنامج ساهم في تطوير مهاراتها في العزف على البيانو وأداء بعض المقطوعات الموسيقية الكلاسيكية

أصحاب همم

No Image Info

وأتاحت المبادرة للموهوبين من فئة أصحاب الهمم المشاركة، إذ يشارك الطفل الإماراتي سعيد عبدالله الغريبي، في أحد الأعمال الأدائية بالمعرض الفني.

وقال الغريبي «بدأت الإنشاد والغناء منذ كنت في الثالثة من عمري، فيما أبلغ حالياً 12 عاماً، وتأثرت بصوت الفنان حسين الجسمي وماهر زين وعبدالحليم حافظ، وأنشدت ضمن مشاركتي في موهبتي، أنشودتين هما: يا نبي سلام عليك، وقمر».

يذكر أن المعرض يفتح أبوابه يومياً من الساعة 10 صباحاً إلى 8 مساءً في غاليري «أ» بمنارة السعديات.

ـ الرؤية

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق