أخبار ومعارض

مخازن إضافية بمدينة الثقافة في تونس لحفظ الرصيد الوطني للأعمال التشكيلية

أعلنت السلطات التونسية عن انطلاق أشغال تهيئة المخازن الإضافية الجديدة لحفظ الرصيد الوطني للفنون التشكيلية بمدينة الثقافة التي جاءت تعزز النجاحات التي حققها مشروع إنقاذ الرصيد الوطني للفنون التشكيلية الذي تشرف عليه وزارة الشؤون الثقافية منذ سنة 2017 وتواصل إدارة الفنون التشكيلية تنفيذ مراحله بخطى ثابتة ليكون في مستوى تطلعات منتسبي قطاع الفنون التشكيلية، وذلك تحت إشراف رئيس الديوان السيد يوسف بن إبراهيم وبحضور مدير إدارة الفنون التشكيلية السيد ذاكر العكرمي ، مدير عام مسرح الأوبرا السيد سفيان الفقي و المنسق العام لمدينة الثقافة السيد محمد الهادي الجويني.

 تحت إشراف رئيس ديوان وزير الشؤون الثقافية السيد يوسف بن إبراهيم، تم اليوم الجمعة 30 أفريل 2021 الإعلان عن انطلاق أشغال تهيئة المخازن الإضافية الجديدة لحفظ الرصيد الوطني للفنون التشكيلية بمدينة الثقافة التي جاءت تعزز النجاحات التي حققها مشروع إنقاذ الرصيد الوطني للفنون التشكيلية الذي تشرف عليه وزارة الشؤون الثقافية منذ سنة 2017 وتواصل إدارة الفنون التشكيلية تنفيذ مراحله بخطى ثابتة ليكون في مستوى تطلعات منتسبي قطاع الفنون التشكيلية، وذلك تحت إشراف رئيس الديوان السيد يوسف بن إبراهيم وبحضور مدير إدارة الفنون التشكيلية السيد ذاكر العكرمي ، مدير عام مسرح الأوبرا السيد سفيان الفقي و المنسق العام لمدينة الثقافة السيد محمد الهادي الجويني.

مخازن إضافية جديدة بمدينة الثقافة لحفظ الرصيد الوطني للفنون التشكيلية

ويتكون هذا الرصيد من 13000 عمل فني ظل محفوظا لعدة سنوات في ظروف صعبة بالقصر السعيد بباردو إلى حين انطلاق هذا المشروع الذي تمكن من إنقاذ و نقل 4092 عمل فني منها 2297 عمل نقلت لمخازن جديدة عالية الجودة أنجزت خصيصا لهذا الرصيد منذ سنة  2018 بمدينة الثقافة و 1795 عمل فني نقلت لمخازن دار الكتب الوطنية التي تحفظ بها كذلك الأعمال الفنية المقتناة منذ سنة 2018 و المقدر عددها 974.ليتجاوز العدد الجملي للأعمال المحفوظة بالمخزنين الـ 5000 عمل.

ويتعزز هذا المكسب اليوم بانطلاق تهيئة مخزنين جديدين بمدينة الثقافة بطاقة استيعاب إضافية تفوق 3000 عمل بتكلفة تقدر بـ 614.000 د ليسمحا بالعودة لتسريع وتيرة انجاز مشروع إنقاذ هذا الرصيد الوطني. ومن بين المكاسب الإضافية التي تحققت بفضل هذا المشروع اقتناء آلة تعقيم عالية الجودة بتكلفة تقدر بـ 134.000 د ستسمح بتعقيم كافة محتوياته.

ورغم تحقيقها الكثير في هذا الإطار، تؤكد الوزارة عزمها على استكمال مراحل هذا المشروع و تعزيزه بمكتسبات أخرى على غرار إنجاز منصة رقمية تسمح بالترويج لهذا الرصيد على المستوى الوطني والدولي .

ومن أهم مميزات هذا المشروع ارتكازه على منهجية تشاركية مكنت من الاستفادة من خدمات عديد الإدارات المركزية والوزارات الشريكة والمؤسسات الجامعية وهي :

وزارة الدفاع الوطني

وزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية

المتحف الوطني للفن الحديث والمعاصر

إدارة البناءات والشؤون العقارية

الإدارة العامة للمصالح المشتركة

المعهد الوطني للتراث

التفقدية العامة

دار الكتب الوطنية

مسرح الأوبرا

المؤسسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية

كلية الآداب والفنون والإنسانيات بمنوبة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق