أخبار ومعارض

«فنون الأقصر» تنهى استعدادتها لانطلاق المؤتمر العلمى السادس للفنون التشكيلية

تنطلق فعاليات المؤتمر العلمى السادس لكلية الفنون الجميلة، غدًًا بالاقصر، لمناقشة قضايا الفنون التشكيلية وتفاعلاتها مع تحولات العولمة بمشاركة 100 باحث وأكاديمي وفنان تشكيلي، من 10 جامعات عربية وهى( السعودية، والإمارات، والأردن، والعراق، بجانب مصر) يناقشون نحو 60 بحثا لعدد 74 باحثا، على مدار 3 ايام، بعاصمة السياحة العالمية، برعاية وزىري التعليم العالي الدكتور خالد عبدالغفار، والثقافة الدكتورة إيناس عبدالدايم، ومحافظ الأقصر، المستشار مصطفى الهم، ورئيس جامعة الأقصر الدكتور محمد محجوب عزوز.

و قال رئيس الجامعة، بأن المؤتمر الذي يحمل عنوان: ( الفنون التشكيلية وخدمة المجتمع.. الفن والإتصال في سياق العولمة )، بهدف لتعزيز امكانيات الجامعة في مجال التواصل مع الجامعات العربية والدولية، في مختلف المجالات البحثية، وذلك لما تحققه مثل تلك المؤتمرات من إثراء لعملية البحث العلمي، بجانب خروج المشاركين بتصور واضح حول إمكانية إعادة النظر فيما للعولمة من تأثيرات على مفاهيم التراث والهوية الثقافية وسبل التعامل الأمثل مع تلك التاثيرات والمستجدات، من أجل بناء جيل يعي حدود رسالته، ويرتكز على وعي معرفي أصيل. فيما أوضحت الدكتورة داليا صالح فرح، الأمين العام للمؤتمر، أن المؤتمر يعد مناسبة جيدة لبحث التفاعلات بين الفن والتعليم والمسئولية المجتمعية لهما، من خلال تقديم 60 بحثا تقدم بها نحو 74 باحثا وباحثة ينتمون للجامعات المشاركة. واضافت أن المـؤتـمــــر هو مؤتمر دولــي مـتــخــصــص يضم لجنة تحكيم، مكونة من 25 أستاذا ينتمون لتخصصات (العمارة – الديكور – الجرافيك – التصوير – النحت – الفنون التطبيقية – الآثار – الترميم – التربية الفنية – التربية النوعية، وينتمون لجامعات الأقصر، وحلوان، والإسكندرية، والمنيا، وا سيوط، وجنوب الوادي، والمـلـك سـعـود، والأميرة نورة بنت عبدالرحمن، والأمير سلطان، وبغداد. يذكر أن مدينة الأقصر التاريخية، تشهد حالة من الحراك الفني والبحثي عبر استضافة عدد من الفعاليات الفنية والعملية، التي تستهدف إحياء الدور الثقافي والتاريخي للمدينة، التي تضم بين جنباتها عشرات المعابد ونحو الفى مقبرة التي شيدها قدماء المصريين، والتي تؤرخ لحركة الفنون والعمارة والعلوم التي جرت على أرض الأقصر قبيل آلاف السنين، وهي الفعاليات التي تجري بالتعاون بين جامعة الأقصر وقطاعات وزارة الثقافة، وسلطات محافظة الأقصر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق