أخبار ومعارض

فنانون صغار يجذبون الأنظار في معرض تشكيلي بالقاهرة

الفنانة منى عبد اللطيف توجه الشكر للفنان احمد عبد العزيز على دعمه للفعاليات الفنية

 

حجاج سلامة

شهدت العاصمة المصرية القاهرة هذا الأسبوع، معرضا تشكيليا مخصصا للأطفال، شارك فيه أكثر من 30 مبدعا من الفنانين الصغار الذين قدموا قرابة 40 عملا فنيا لفتت أنظار الحضور بجمال الوانها وروعة خطوطها، وتنوع موضوعاتها. 

المعرض الذي نظمه ملتقي براعم الفن، وأقيم بجاليري الإعلاميين، حظي باقبال من محبي الفنون التشكيلية، والمثقفين، والمهتمين برعاية المواهب الفنية الصغيرة.

  وقالت الفنانة التشكيلية والشاعرة المصرية، منى عبد اللطيف، رئيسة اللجنة العليا المشرفة على تنظيم المعرض، ان المعرض جاء ضمن مساعٍ تستهدف اكتشاف المواهب الفنية لدي الأطفال في سن مبكرة، وتوجيه الدعم والرعاية لتلك المواهب، من أجل مواصلة مسيرتها الفنية، مشيرة إلى أن اختيار الأعمال المشاركة جرى بمعرفة لجنة خاصة من الفنانين التشكيليين، الذين وجدوا في الأعمال المقدمة، وفي الفنانين الصغار الذين تقدموا بأعمالهم للمشاركة بالمعرض، مواهب تُنبئ بمستقبل أكثر جمالاً للفنون التشكيلية المصرية والعربية.

وأضافت ” عبد اللطيف ” بأن اللجنة المنظمة للمعرض، فوجئت بوجود جمهور كبير يزور المعرض كل يوم، بجانب وجود اهتمام من المعنيين برعاية الأطفال ومواهبهم.. لافتة إلى أن الأعمال الفنية التي قدمها المعرض جذبت أنظار الجميع، وحظيت بإعجاب الزوار من كل الفئات العمرية.

وأكدت على أن المعرض حقق الهدف من إقامته، وهو تشجيع تلك المواهب الصغيرة، ولفت أنظار المجتمع، وكافة الشخصيات والجهات المعنية، لأهمية الاكتشاف والرعاية المبكرة للمواهب الفنية والابداعية الصغيرة.. واكسابهم مهارات الابتكار والتنظيم، ونشر ثقافة الاهتمام بالفنون والمعارض التشكيلية، بما في ذلك ثقافة اقتناء الأعمال الفنية.. وهي الثقافة الغائبة عن الكثير من المجتمعات العربية.

واشادت بحرص الفنان أحمد عبد العزيز، على حضور المعرض، والمشاركة بفعالياته، معتبرة بأن تلك المشاركة هي تأكيد على أهمية الدور المجتمعي لكل فنان، وضرورة قيام النجوم والمشاهير بالتشارك مع بقية فئات المجتمع من أجل تقديم رسالة تؤكد على سمو الفنون وأهمية دورها في النهوض بالمجتمعات.

واعتبرت الفنانة والشاعرة منى عبد اللطيف، أن ملتقي براعم الفن، والذي يترأسه الفنان والمخرج عمرو الكاشف، قد نجح في تقديم نموذج يحتذى به في مجال اكتشاف ورعاية المواهب الفنية الصغيرة.. وتجربة ناجحة في مجال تنظيم المعارض التشكيلية.

إلى ذلك وجهت اللجنة المنظمة للمعرض، الشكر للنجم المصري، الفنان أحمد عبد العزيز، الذي تفضله بافتتاح الملتقى، ومشاركته في الكثير من فعالياته، وذلك في إطار ايمانه بأهمية نشر الثقافة والفنون بين الصغار، وتقديم كل الدعم للمواهب الصغيرة، وصقل تلك المواهب ورعايتها أملاً في خلق جيل واعٍ من المبدعين..  

وشدد أعضاء ملتقى براعم الفن، برئاسة الفنان والمخرج المصري عمرو الكاشف، واللجنة العليا المشرفة على تنظيم المعرض والفعاليات التي أقيمت على هامشه، برئاسة الفنانة والشاعرة مني عبد اللطيف، في رسالتهم لزوار الملتقي، على أهمية تعليم الفنون للصغار من أجل خلق شخصيات سوية ومبدعة في المجتمع، وأن تجد تلك المواهب الصغيرة شخصيات فنية مسئولة تكون بمثابة القدوة أمامهم.

وقد ضمت قائمة الفنانين الصغار المشاركين بالمعرض : دنيا محمد، وملك محمد ممدوح، يوسف سيد، ومنة حلمى ، ومحمد أكرم جمعة، وأسيل بيبرس، وسمر محمد عبد الله رياض ، وسجى أحمد جلال ، وعلى عياد ، وأمير حسن الشربانى، وسجدة ضاحي عثمان، ومحمد ضاحي عثمان،  وزياد حسن الشربانى ، ومريم نوح ، وهيا حسن القباني ، وهمس حسن القباني، وأسماء سعودي، وهاجر سعودي، ومعز محمود، وجوفانا جون مجدي، وجويس جون مجدي ، وسارة هاني ، وفريدة محمود، وحنين اسلام سعد، وشهد رضا، وهاجر مسعد شتا، وفريدة عبد المحسن، وميرولا داوود بطرس، وبيترو عادل منير ، وجنة أحمد عبد العال، وأية علاء  فريدة محمود، ودارين محمد طلعت، وسلمى تامر محمد توفيق ، وخديجة أحمد فاروق الطراوي ، ومصطفى محمود.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق