أخبار ومعارض

جدل حول ترميم لوحة تتجاوز قيمتها 400 ألف دولار في سيول

موقف محير وجد فنان الغرافيتي الاميركي جون وان نفسه فيه، إذ تعرض أحد أعماله أثناء المشاركة بأحد المعارض الفنية بسيول للتشويه غير المقصود، غير أن الشركة المنظمة للمعرض ترفض تعويضه، بل ترى أن التشويه أضاف للعمل الفني.
وبحسب ما نقلت وكالة د.ب.أ فقد قام زوجان شابان، دون قصد، بتشويه اللوحة التي يبلغ طولها 7 في 2.36 متر بإضفاء لمسات صغيرة من اللون الأخضر الداكن عليها في أواخر مارس (آذار) الماضي، حيث اعتقدا أنها لوحة غير مكتملة يمكن أن يساهم الجمهور فيها في إطار حدث تشاركي.
غير أن الشركة المشاركة في تنظيم المعرض عارضت فكرة إزالة بقع الطلاء غير المرغوب فيها، التي أدت إلى تشويه اللوحة، والمقدرة قيمتها بأكثر من 400 ألف دولار.
وقالت سون جي يون، مديرة شركة «كونتنت كرريتورز أوف كالتشر» المنظمة المشاركة للمعرض، في العاصمة الكورية الجنوبية أمس الاثنين، إن الكثير من الأشخاص علقوا على وسائل التواصل الاجتماعي بأن البقع تبدو «وكأنها جزء من العمل الفني». وقالت إن شركتها ترغب في إقناع فنان الغرافيتي الأمريكي، جون وان، واسمه الحقيقي جون أندرو بيريلو، بعدم المطالبة بترميم لوحته التي تحمل اسم «بلا عنوان».
وقالت إن «ترميم اللوحة سيتكلف نحو 10 ملايين وون (8900 دولار)».

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق