أخبار ومعارض

بدعم من بلدية القطيف فنان تشكيلي يرسم لوحة فنية عن الموروث الشعبي

تواصل بلدية محافظة القطيف أعمالها ضمن مبادرة “أنسنة المدن” وجمال الفن الهادفة إلى إضفاء طابع جمالي على الأماكن العامة والحيوية في المحافظة، بمشاركة نخبة من الفنانين المبدعين في مجال الرسم، وذلك في إطار جهود البلدية لتحسين المشهد الحضري الذي يعد أحد أبرز برامج التحول الوطني في القطاع البلدي والمساهمة في رفع نسبة رضا السكان عن مدنهم.

وقد شارك في هذه المرحلة الفنان التشكيلي منير الحجي برسم لوحة فنية على أحد جداريات الواجهة البحرية ذات محتوى مميز يعكس تفاعل الفنان مع مكونات الموروث البيئي والثقافي للمحافظة معززًا من خلال مشاركته تداخل القيم الجمالية والابداعية فيما بينها لتفتح آفاق الفنّ بين قاعة العرض والشّارع والمشاهد ليصبح الابداع أمام أعين الجميع.

وقال رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد الحسيني تسعى هذه المبادرات إلى نشر الوعي بقيمة الأعمال الفنية ودورها في تنمية حس انتماء الإنسان للمكان، ومساهمتها في الارتقاء بمستوى الذوق العام وتعزيز الشعور بالمسؤولية تجاه الأماكن العامة لأنها تعد من المكتسبات الوطنية، إضافة إلى دعم مشاركة المواطن والمقيم في الأنشطة الفنية ذات البعد الجمالي.

مؤكداً شكره وتقديره ودعمه لجميع الفنانين والمبدعين حيث تأتي هذه المبادرة ضمن الشراكة المجتمعية بين البلدية وكافة فئات المجتمع وبخاصة فئة الفنانين لإعطائهم مساحة لنثر إبداعاتهم عبر الفن التشكيلي والرسم على الجدران، وكذلك لتنشيط السياحة في المحافظة من خلال الفنون البصرية التي تناسب المحافظة وتزيين الطرق والحدائق والمتنزهات العامة بأجمل اللوحات التي تضفي على المنظر العام لمسات فنية، والاستفادة من مواهب الفنانين التشكيليين بأعمال تعود بالنفع عليهم و على مجتمعهم ووطنهم، إضافة إلى فسح المجال أمامهم للتفاعل مع مدينتهم وتوظيف مهاراتهم وابداعاتهم لخدمتها.

*المناطق

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق