أخبار ومعارض

انطلاق أول معرض للفن المعاصر مُخصّص للشرق الأوسط والمغرب العربي في باريس

 احتضنت العاصمة الفرنسية باريس انطلاق أول معرض للفن المعاصر مُخَصّص للشرق الأوسط والمغرب العربي.
ويشارك في المعرض فنانون من المغرب وتونس والجزائر وسوريا ومصر وفلسطين ولبنان والعراق وإيران والأردن واليمن وقطر والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.
وتعكس معروضات هؤلاء المشاركين الكنوز الثقافية لمختلف المناطق التي ينتمون إليها.
كما يشارك عدد كبير من الفنانين المُعترف بهم في بلدانهم في الحدث المستمر لغاية يوم الأحد المقبل، وتقول مصمّمة المعرض /لور هوتفيل/ إنّها تسعى لجعل الجمهور المبتدئ يكتشف هذه المناطق الثرية جدًا من حيث الإنتاج الفني.
وأضافت أنّ المرأة حاضرة بقوة في الفعالية الدولية، حيث يبلغ عدد النساء المشاركات 45 من أصل 76 فنانًا.
وأشارت /لور هوتفيل/ إلى أنّ النساء عادة هن اللائي يحملن المشاريع الفنية الكبرى، خاصة حول الفلسفة والأدب والموسيقى والفن التشكيلي.
ويعطي هذا المعرض فكرة عن التنوُّع الفني الغنيّ للشرق الأوسط والمغرب العربي حيث يرتبط المبدعون بمصاعب الحياة اليومية.
ومن بين المشاركين الفنان التشكيلي الفلسطيني المقيم في المملكة العربية السعودية /أيمن يسري ديدبان/ الذي يحكي، من خلال عمله، عن العالم الذي ترعرع فيه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق